الموقع الرسمي لقسم رعاية وتنمية الطفولة الحسينية




الرئيسية » القصص

الوردتين

  • 1426
                                                                                                                                                                                    سارة حسين ماجد /  النجف الاشرف / 11 سنة 
  كان يا ما كان كان هناك وردتان الأولى لونها أحمر والثانية لونها أبيض كانتا تعيشان في الحقل نفسه وكانتا صديقتين لا تفترقان أبدا يوما من الأيام أتت أم لشهيد من أبطال الحشد الشعبي وقالت لصاحب الحقل أريد منك وردتين جوريتين الأولى حمراء والثانية بيضاء فقال لها اذهبي إلى حقل الأزهار واقطعي منه فعندما ذهبت لم تعجبها وردة واحدة إلى أن نظرت إلى الوردتين فتوجه نظرها إليهما فقطعتهما وذهبت وأعطت النقود حزنت الوردتان من جانب إنهما رحلا وسعدتا من جانب آخر إنهما لم يفترقا أبدا ذهبت أم الشهيد وهي تحمل الوردتين إلى قبر ولدها الشهيد . فقالت الأم للوردتين أنا آسفة لأني قطعتكما وأريد منكما أن تعتنيا بولدي فقالت للوردة البيضاء أنت الضوء الأبيض الذي سينير قبر ولدي وقالت للوردة الحمراء عندما انظر إليك كأني انظر إلى دم ابني الذي تناثر في ساحات القتال من أجل الدفاع عن الوطن ومقدساته تلبيةً لنداء المرجعية العليا وألقت بالوردتين في قبر ولدها الشهيد , سعدت الوردتان لهذا الأمر لأنهما ستكونان في قبر الشهيد الذي نثرت دماؤه الطاهرة في ساحات القتال لكي يخلص وطننا من ظلم الأعداء .